الفرق بين تخطيط القوى العاملة وخطة القوى العاملة

سبتمبر 25, 2023 - 09:11
 0  69
الفرق بين تخطيط القوى العاملة وخطة القوى العاملة
الفرق بين تخطيط القوى العاملة وخطة القوى العاملة

تعد إدارة الموارد البشرية أمرًا حاسمًا لنجاح أي منظمة أو شركة، وهناك اثنان من المصطلحات التي قد تبدو متشابهة ولكنها تختلف في الجوانب والأهداف التي تستهدفها. هذين المصطلحين هما "تخطيط القوى العاملة" و"خطة القوى العاملة". في هذا المقال، سنلقي نظرة على الفرق بين هاتين العمليتين المهمتين في مجال إدارة الموارد البشرية.

تخطيط القوى العاملة (Workforce Planning):

تخطيط القوى العاملة هو مرحلة أولى وحاسمة في إدارة الموارد البشرية. إنه يتعلق بتحليل وتقدير احتياجات المنظمة من القوى العاملة. الهدف الرئيسي لتخطيط القوى العاملة هو ضمان توافر عدد كاف من الموظفين ذوي المهارات المناسبة في المناصب المناسبة في الوقت المناسب. هذا يتضمن:

  1. تحليل القوى العاملة الحالية: يجب على المنظمة فهم من أين تأتي قوى العمل الحالية وكيف يمكن تطويرها وتعزيزها.

  2. تحليل القوى العاملة المستقبلية: يجب توقع احتياجات المنظمة المستقبلية من الموظفين استنادًا إلى التغيرات المحتملة في السوق والتكنولوجيا واحتياجات العملاء.

  3. تطوير استراتيجيات التوظيف والتطوير: بناءً على التحليلات، يمكن للمنظمة تطوير استراتيجيات لجذب وتوظيف الموظفين الجدد وتطوير الموظفين الحاليين.

  4. إدارة الأداء والأهداف: يجب وضع أهداف ومؤشرات أداء لقياس تحقيق أهداف تخطيط القوى العاملة.

خطة القوى العاملة (Workforce Plan):

بعد الانتهاء من تخطيط القوى العاملة، يتم ترجمة الاستراتيجية إلى خطة عمل تعرف باسم خطة القوى العاملة. هذه الخطة هي وثيقة محددة تحدد كيفية تنفيذ استراتيجية توظيف وتطوير القوى العاملة. النقاط الرئيسية لهذه العملية تشمل:

  1. تحقيق الأهداف: تحتوي خطة القوى العاملة على أهداف محددة تعكس استراتيجية المنظمة وتضمن تحقيق أهدافها.

  2. الجداول الزمنية والإجراءات: تحتوي الخطة على جداول زمنية محددة وإجراءات تفصيلية لتنفيذ استراتيجية توظيف وتطوير القوى العاملة.

  3. إدارة الموارد: تحدد الخطة كيفية تخصيص الموارد بشكل فعال لتحقيق الأهداف المحددة، بما في ذلك الميزانية والشواغر والتدريب.

  4. مراقبة وتقييم: يتضمن الجزء الأخير من الخطة مؤشرات أداء وطرق لمراقبة وتقييم تنفيذ الاستراتيجية وضبط العمليات عند الضرورة.

باختصار، تخطيط القوى العاملة يركز على تحليل وتقدير الاحتياجات، في حين تركز خطة القوى العاملة على تحقيق الأهداف من خلال تنفيذ استراتيجية محددة. إن تكامل هاتين العمليتين يمكن أن يسهم بشكل كبير في نجاح المنظمة وتحقيق أداء ممتاز في سوق العمل المتنافس.

ما هو رد فعلك؟

like

dislike

love

funny

angry

sad

wow

مجدي مقدادي شغوف بالإدارة ومهتم بمجالات الإدارة والموارد البشرية، محب للعمل وأنشر كل ما يخص الإدارة